بغداد وواشنطن توقعان قرضاً سيادياً بقيمة مليار دولار

anb-news

وقع العراق والولايات المتحدة الامريكية ضمان القرض السيادي بقيمة مليار دولار، مشيرا الى ان القرض سيوفر الموارد التي تمكن الحكومة العراقية من الايفاء بالتزاماتها الاساسية تجاه الشعب العراقي.

وقال وكيل وزارة المالية فاضل نبي في تصريح ،على هامش توقيع العقد في مؤتمر صحافي عقده في بغداد ، ان "العراق وامريكا وقعا ضمان القرض السيادي بقيمة مليار دولار ، وهذا يمثل خطوة اولى في امكانية الوصول الى اسواق راس المال الدولية على قدر اكبر بعد ان تم الوفاء بمتطلبات قانونية والأخذ بنظر الاعتبار سياسات محددة ".

وأضاف نبي ان "الولايات المتحدة الامريكي ستضمن من خلال ضمان القرض السيادي تسديد المبلغ المقترض، بالإضافة الى الفائدة بموجب سند مالي صادر من الحكومة العراقية".

وأشار نبي الى ان "عملية انجاز ضمان القرض السيادي من خطوتين مهمتين الاولى تتلخص في وجوب توقيع ضمان القرض السيادي من قبل حكومة العراق ودولة الولايات المتحدة الامريكية، والثانية تتلخص بوجوب تبادل المذكرات الدبلوماسية بين حكومة العراق والولايات المتحدة الامريكية كي تقوم الاخيرة بضمان تسديد المبلغ المقترض والفائدة المترتبة على اصدار سند مالي سيادي من حكومة العراق بما مجموعه مليار دولار"مؤكدا ان "العراق يكافح للإيفاء بالتزاماته المالية وتوفير الخدمات الاساسية لمواطنيه " لافتا الى ان "القرض سيوفر الموارد التي تمكن الحكومة العراقية من الايفاء بالتزاماتها الاساسية تجاه الشعب العراقي كما ستمكنها من التركيز بشكل دقيق على حربها ضد داعش".

وتابع ان "القرض سيضمن ايضا استمرار الولايات المتحدة بالتزامها القوي لمساعدة العراق في الانتصار في معركته ضد داعش وتحقيق الاصلاح الاقتصادي والاستفادة لجميع العراقيين من عائدات هذا القرض"، موضحا ان "هذا القرض سيسهل تمويل قرض اخر بمقدار مليار دولار بدون ضمان من الحكومة الامريكية".

ويعاني العراق ومنذ موازنة العام 2015 من ازمة مالية خانقة نتيجة انخفاض اسعار النفط بشكل كبير والحرب على داعش، اضافة الى توفير البنى التحية الضرورية للمناطق التي ما زالت دون مستوى المطلوب .

التصنيف: اقتصادية, عراقية

أضف تعليق

لا يوجد تعليقات

حالة الطقس

توقيت المدن

بغداد
جرينيتش
نيويورك

البث المباشر

Loading the player...

اختيارات القراء

There are no voted contents.